علامات الساعة الكبرى والصغرى مع الشرح

علامات الساعة الكبرى والصغرى مع الشرح

علامات الساعة علامات الساعة هي مجموعة الأحداث والظواهر التي تدلّ إذا وقعت على اقتراب يوم القيامة، وهي مفاجئة ويخيَّل للناس من بغتتها أنها ساعة، وقد ورد ذكر علامات الساعة الصغرى والكبرى في مواضع عديدة في القرآن الكريم والسنة النبوية، وذلك لتحقيق واحد من أركان الإيمان ألا وهو الإيمان بالغيب، أيضاً لأن معرفة هذ العلامات فيه حث على طاعة الله، بالإضافة إلى إشباع واحدة من رغبات الإنسان الفطرية وهي حب استكشاف ما سيقع في المستقبل، وهي قسمان: صغرى وكبرى ، والفرق بينهما أنّ الكبرى يعقبها قيام قريب للساعة وتأثيرها أكبر، وعلامات الساعة الصغرى نوعان: العلامات البعيدة، والعلامات المتوسطة. علامات الساعة الصغرى العلامات البعيدة أي التي ظهرت وانقضت، وبينها وبين وقوع الساعة فترة زمنية بعيدة، وهي أربعٌ وثمانين علامة، أهمها: بعثة النبي محمد صلى الله عليه وسلم: وقد أكد ذلك الرسول الكريم عليه أفضل السلام وأتم التكريم، فعن سهل بن سعد رضي الله عنه قال: (رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم قال بإصبعيه هكذا الوسطى والتي تلي الإبهام: “بعثت والساعة كهاتين”)رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم: نهاية العالم لمحمد العريفي صفحة 37. انشقاق القمر: حدث انشقاق القمر في عصر الرسول صلى الله عليه وسلم، حيث طلبه أهل مكة كدليل على صدق نبوة محمد صلى الله عليه وسلم. ورد عن الحافظ بن كثير: “قد هذا في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم، كمت ورد ذلك في الأحاديث المتواترة بالأسانيد الصحيحة، وهذا أمر متفق عليه بين العلماء أن انشقاق القمر قد وقع في زمان الرسول صلى الله عليه وسلم وأنه كان إحدى المعجزات الباهرات” رواه الحافظ ابن كثير، في تفسير ابن كثير، عن ابن كثير، الصفحة أو الرقم: جزء7/رقم 472.. ظهور نارٍ من الحجاز: علامة أخرى أخبر عنها الرسول صلى الله عليه وسلم، حيث حصلت هذه العلامة بالفعل عام 654 هجرية، حيث ورد على لسا ابن كثير: (قال صلى الله عليه وسلم: “لا تقوم الساعة حتى تخرج نار من أرض الحجاز، تضيء لها أعناق الإبل ببصرى”، وقيل أن النار بقيت لثلاثة أشهر وكانت النساء يغزلن على ضوئها)رواه الحافظ ابن كثير، في البداية والنهاية، عن ابن كثير، الصفحة أو الرقم: 13/199 العلامات المتوسطة هي العلامات التي سبق وظهرت ولكنها لم تنتهي بل تستمر وتتزايد، وهي سبعٌ وأربعين علامة، منها: عودة جزيرة العرب مروجاً وأنهاراً: تبلغ نسبة الصحراء في جزيرة العرب حوالي 70%، إلا أنّها عند اقتراب الساعة تعودُ أنهاراً ومروجاً، حيث ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم: (لا تقومُ الساعةُ حتى يَكثُرَ المالُ ويَفيضَ حتى يَخرُجَ الرجلُ بزَكاةِ مالِه فلا يجِدُ أحدًا يَقبَلُها منه وحتى تعودَ أرضُ العربِ مُروجًا وأنهارًا).[صحيح مسلم] تطاول الحفاة العراة رعاة الشاه في البنيان: وهو ما يحدث الآن من عظيم البنيان في جزيرة العرب، حيث أصبحت من أكثر الدول احتواءً على ناطحات السحاب والمباني العالية. ظهور المهدي: ينزل الله في آخر الزمان رجلاً صالحاً من أهل بيت الرسول صلى الله عليه وسلم، يحكم في الأرض سبع سنين يملآ فيها الأرض عدلاً. علامات الساعة الكبرى هي العلامات التي تسبق قيام الساعة بوقت قصير، وما إن تحدث إحداها حتى تتوالى بقيتها، وهي سبع علامات: خروج المسيح الدجال: وهو رجل جعل الله له قدرات عجيبة، وسمّي بالمسيح؛ لأنّه ممسوح العين اليسرى، يري الناس معجزات حتى بكفرو بالله لذلك حذر الرسول صلى الله عليه وسلم منه. نزول عيسى عليه السلام: ينزل عيسى عليه السلام إلى الأرض ويقتل الدجال ويقيم شريعة الإسلام، ويحكم بين الناس بالعدل. خروج يأجوج ومأجوج: هم القوم المفسدون الذين قام ذو القرنين بحشرهم في السد، يخرجون في آخر الزمان وينتشرون في الأرض، ويحاصرون عيسى عليه السلام ومن معه حتى يهلكهم الله. الخسوف الثلاثة: هي ثلاث ظواهر لانشقاق الأرض تحصل في آخر الزمان يفزع لها الناس، أحدها يقع ما بين المدينة ومكة. الدخان: ذكرت هذه العلامة في القرآن الكريم: (فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُّبِينٍ) [الدخان: 10] والدخان يكون عظيماً ويملأ ما بين السماء والأرض. الدابة: هي دابة حقيقية يقال أنّها ناقة صالح أو ابنها فصيل، تخرج في آخر الزمان، تكلم الناس وتَسِمُهُم. طلوع الشمس من مغربها: حيث تخرج الشمس من مغربها، وهو اليوم الذي يقفل فيه باب التوبة. نار تسوق الناس إلى محشرهم: هي خاتمة علامات الساعة، إذ تخرج نار عظية من اليمن تسوق الناس إلى أرض المحشر.

6 تعليقات
  1. غير معروف
    • غير معروف
  2. غير معروف
    • غير معروف
  3. Salaoudin batul
  4. امت الله معاذ

شاركنا الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.